نقابة الأطباء تعلن وقف كافة الإجراءات الاحتجاجية

قررت نقابة الأطباء الفلسطينيين، الليلة الماضية، وقف كافة الإجراءات الاحتجاجية، التي كانت مقررة خلال الأيام القليلة القادمة.

وقالت النقابة في بيان صحفي مقتضب، “احتراما للقضاء الفلسطيني وبناء على تطمينات الرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية، قررت نقابة الأطباء وقف كافة الإجراءات الاحتجاجية وفتح باب الحوار بسقف زمني محدد”.

ونفذ الأطباء منذ عدة أيام فعاليات احتجاجية كان آخرها إضراب شامل، أمس الأربعاء، في كافة المؤسسات الطبية والعيادات الخاصة، مع عدم التوجه لأماكن العمل، ما عدا الأطباء المناوبين.

وتتلخص مطالب نقابة الأطباء بتوحيد طبيعة العمل للأطباء العامين، وقانون الحماية والسلامة الطبية، والضمان الاجتماعي، حيث تطالب النقابة بتجميدهم.

وأصدرت محكمة العدل العليا في جلستها المنعقدة برام الله، أمس الأربعاء، قرارًا بوقف وإلغاء إضراب الأطباء الذي دعت له نقابة الأطباء الفلسطينيين كونهم ممنوعين من الإضراب، عملا بأحكام المادة 4/1 من القرار بقانون رقم 11 لسنة 2017 والتي تنص على أنه (يحظر ممارسة الإضراب على موظفي القطاع الصحي ما عدا الإداريين منهم…)، واستنادًا ايضًا لقانون الخدمة المدنية وقانون الصحة العامة وما يتعلق بالنظام العام.

وجاء في بيان صحافي، صدر عن مجلس القضاء الأعلى، ان المحكمة وجدت أن ما قام به مجلس نقابة الأطباء من الدعوة إلى الإضراب فيه تجاوز لحدود الاختصاص والإساءة في استعمال السلطة والاعتداء على الأصول القانونية، وهذا أمر مخالف للقانون وباطل ومستوجب وقفه وإلغاؤه، وبالتالي إلزام نقابة الأطباء بوقف الإضراب والعودة عنه والرجوع إلى العمل حفاظا على المصلحة العامة وحياة وصحة المواطنين.

الوسوم
احتجاجات الاطباء اضراب تعليق الاضراب رام الله نقابة الاطباء