عضو بمركزية فتح: حماس ما زالت تراوح المكان في ملف المصالحة

قالت عضو اللجنة المركزية لحركة فتح دلال سلامة، اليوم الخميس إن “حركة حماس ما زالت تراوح مكانها في ملف المصالحة الفلسطينية “.

وأضافت سلامة في لقاء متلفز تابعته علم:” اذا كانت حماس لا تعلم أنها تنزلق في متاهة صفقة القرن نقول لها احذري من ذلك”.

وذكرت سلامة أن ” حماس تدري بذلك وتعلم جيدا أنها تسير في متاهة وسيسجل التاريخ أنها دمرت القضية الفلسطينية ” على حد قولها.

وأشارت سلامة إلى اتفاق اكتوبر في القاهرة عام 2017، مشيرة إلى أن كافة القوى وقعت عليه برعاية مصر.

وأكدت أن الاتفاق شهد انهيارا عام 2018 بسبب محاولة الاغتيال التي تعرض لها رئيس الوزراء رامي الحمد الله ومدير المخابرات ماجد فرج خلال زيارتهم لغزة.

وتابعت سلامة أن “الاولى بحماس تمكين حكومة الوفاق الوطني التي تم تشكيلها عام 2014 بالتوافق معها”.

ولفتت إلى أن “حماس تدور في فلك المراهنة على المراوحة في المكان”، مضيفة:” في فترة ما كانت مراهنتها على حكم محمد مرسي في مصر” كما قالت.

وقالت سلامة إن “الاولى أن نراهن على كيفية استعادة حقوقنا ووحدتنا”.

واستطردت سلامة: ” عن أي مشروع وطني تتحدث حماس والمساعدات تأتي مباشرة من تل أبيب والكشوف تفحص من الاجهزة الامنية الاسرائيلية”.

وقالت سلامة إن عقد المجلس الوطني كان أهم محطات عام 2018، مضيفة ” رغم كل التحديات استطاع انتخاب لجنة تنفيذية مجلس مركزي الذي عقد عدد اجتماعات وأقر العديد من القرارات الخاصة بالعلاقة مع امريكا واسرائيل”.

الوسوم
أخبار فلسطين الانطلاقة المصالحة حماس دلال سلامة غزة مركزية فتح