بعد تكليفه بتشكيل الحكومة.. إشتيه يستقيل من جميع مناصبه

أعلن رئيس الوزراء المكلّف بتشكيل الحكومة محمد اشتية، استقالته من مناصب يشغلها، التزامًا بالقانون الأساسي الفلسطيني بعدم جواز الجمع بين منصب رئاسة الوزراء ووظائف أخرى.

وأعلن اشتيه، عبر صفحته الرسمية على فيسبوك، أنّه يلتزم بالمادة ٨٠ من القانون الأساسي الفلسطيني التي تنص على عدم جواز جمع رئيس الحكومة أو أي من وزرائه بين منصبه وأي وظيفة أخرى يتقاضى عنها راتبا او مكافأة مالية.

وأكد اشتية أنه سيستقيل من منصبه كرئيس للمجلس الاقتصادي الفلسطيني للتنمية والإعمار (بكدار)، مشيرًا إلى أن حكومته لديها العديد من التحديات السياسية والاقتصادية للانشغال بها ولن تبدأ مشوارها بمخالفات قانونية تفقدها ثقة المواطن.

وكان اشتية قد أعلن استقالته أمس الأول، من رئاسة مجلس أمناء الجامعة العربية الأمريكية، التي شغلها على مدار السنوات الماضية، رغم كونه عملًا تطوعياً لا يتقاضى عنه أي أجر مثله كمثل انخراطه في العديد من المؤسسات الخيرية وغير الربحية.

الوسوم
إغلاق